الرئيسية / دولي / قضايا فساد تدفع الرئيس البيروفي السابق للانتحار

قضايا فساد تدفع الرئيس البيروفي السابق للانتحار

أقدم الرئيس البيروفي السابق، آلان غارسيا، صباح اليوم على الانتحار بعد أن أطلق النار على نفسه لتجنب الاعتقال في قضايا فساد.

وحسب صحيفة “ميرور” البريطانية فإن غارسيا لفظ أنفاسه الأخيرة قبل نقله إلى المستشفى من منزله في العاصمة ليما. وفي وقت سابق، قالت وزارة الصحة في بيرو، إن الرئيس السابق نقل إلى مستشفى “خوسيه كاسيميرو أولوا” في الساعة السادسة و45 دقيقة صباحا مصابا برصاصة في الرأس، وفق ما نقلته وكالة “الأسوشيتد برس”.

ويتابع غارسيا، البالغ من العمر 69 عاما، في قضية رشاوى يزعم أنه حصل عليها أثناء تشييد مترو ليما خلال فترة حكمه من 2006 وحتى 2011. وقد أدت فضيحة إلى سجن العديد من السياسيين في جميع أنحاء المنطقة، لا سيما في بيرو، حيث تم احتجاز الرئيس السابق بيدرو بابلو كوشينسكي الأسبوع الماضي فقط في إطار تحقيق في غسيل أموال يتعلق بعلاقاته مع الشركة.

عن أنباء 24

اقرأ أيضا

إيران تؤكد مواصلتها تصدير النفط تحت أي ظرف

أكدت إيران أن العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على نفطها غير قانونية، وأنها ستواصل تصدير …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *