الرئيسية / اقتصاد / إغلاق سبعة أسواق للماشية لعدم التزامها بالإجراءات الصحية

إغلاق سبعة أسواق للماشية لعدم التزامها بالإجراءات الصحية

أفاد بلاغ مشترك لوزارتي الداخلية والفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، اليوم الثلاثاء، أنه في إطار الإجراءات الصحية الوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا بأسواق الماشية المخصصة لعيد الأضحى المبارك، فقد أقدمت الوزارتان على إغلاق عدد من الأسواق عبر التراب الوطني، وذلك استنادا على ملاحظات وتوصيات لجان مراقبة الأسواق المحلية واعتمادا على الدليل الذي تم إصداره من لدن الوزارتين بهذا الخصوص.

وأوضح البلاغ أنه تم في المجمل، إغلاق سبعة أسواق لعدم التزامها بالتدابير الصحية المطلوبة، مضيفا أن هذه الأسواق تتوزع على جهات الرباط سلا – القنيطرة (01) حيث تم إغلاق سوق الأحد في سيدي بوقنادل بسلا يوم 27 يوليوز، والدار البيضاء-سطات (01) حيث سيتم إغلاق سوق أربعاء العونات بإقليم سيدي بنور ابتداء من 29 يوليوز، ومراكش-آسفي (01) حيث تم إغلاق سوق أحد لفرايطة بإقليم قلعة السراغنة في 27 يوليوز، وجهة فاس مكناس (03) حيث تم إغلاق أسواق بودربالة (جماعة بوبيدمان) وسبت جحجوح ورأس جيري في 20 يوليوز، وبني ملال – خنيفرة (01) حيث تم إغلاق سوق آيت إسحاق بخنيفرة يوم 28 يوليوز.

وأكد البلاغ بأن المصالح المختصة بالوزارتين تظل معبأة، بتنسيق وثيق مع الإدارات والمؤسسات والجماعات والتنظيمات المهنية المعنية، لضمان الالتزام بالشروط والتدابير الصحية المطلوبة على مستوى الأسواق، ومراقبة نقل الماشية المخصصة للعيد، وكذا احترام الإجراءات الصحية يوم العيد من طرف المتدخلين في عملية الذبح.

وأضاف البلاغ ذاته أنه تم نشر التدابير الصحية الوقائية التي يجب مراعاتها من خلال دليل عملي تم توزيعه على نطاق واسع. ويضم هذا الأخير الإجراءات التنظيمية الواجب التقيد بها في أسواق الماشية المخصصة لعيد الأضحى، من حيث التهيئة والولوج وكذلك الشروط الصحية الواجب على الجزارين والمهنيين الموسميين المرتبطين بهذه المناسبة احترامها يوم العيد.

 

ياسين دحو – صحافي متدرب

عن أنباء 24

اقرأ أيضا

نارسا: تعليق الخدمات المقدمة بمركز تسجيل السيارات بمقاطعة مولاي رشيد بالدار البيضاء حتى إشعار آخر

أعلنت الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية (نارسا)، أن كافة الخدمات المقدمة لمرتفقي مركز تسجيل السيارات بمقاطعة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *