الرئيسية / حوارات / صفاء وحوحو..الشبكة فرصة للصحفيين الشباب من أجل تطوير المهارات وتحسين الوضعية

صفاء وحوحو..الشبكة فرصة للصحفيين الشباب من أجل تطوير المهارات وتحسين الوضعية

لتسليط الضوء على  المؤتمر التأسيسي للشبكة الوطنية للصحافيين الشباب خريجي المعاهد و الجامعات، وأهداف الشبكة تستضيف الجريدة الالكترونية أنباء24  الأستاذة صفاء وحوحو نائبة المنسق العام للشبكة الوطنية للصحفيين الشباب خريجي الجامعات والمكلفة بالاستراتيجيات والناطقة الرسمية للشبكة، في هذا الحوار الحصري .

أهلا وسهلا، أستاذة صفاء.

-حبذا لو تقربين المتابع الكريم من الشبكة الوطنية للصحفيين الشباب خريجي الجامعات والمعاهد؛ سياق التأسيس والأهداف؟

في الوقت الذي أصبحت فيه مهنة الصحافة تعاني الصعاب من أجل الحفاظ على قاعدتها الأخلاقية، أنشئت الشبكة الوطنية للصحفيين الشباب خريجي المعاهد والجامعات و الحاملة لشعار “صحافيون من أجل اعلام هادف” من طرف صحفيين ومختصين في المجال الإعلامي من أجل إعادة الاعتبار للمهنة والتشجيع على التدريب والتكوين والقيام  بالإجراءات العملية لتعزيز الأخلاقيات و الحوكمة، و من أهم أهداف الشبكة هو الحرص على عدم انتحال كل من تقطعت به سبل المستقبل لصفة الصحفي المكون

-عقدتم في الشبكة المؤتمر التأسيسي ايام 3،  4 ،5 شتنبر الجاري، كيف كانت اجواء المؤتمر وما هي أهم التوصيات؟

عرف هذا المؤتمر ثلاث أيام من اللقاءات الثقافية، الحوارات والنقاشات المكثفة بالإضافة الى عدة ندوات افتراضية مع خيرة الصحفيين، عمداء الكليات و أساتذة مختصين في الشأن الاعلامي، صادقنا خلال هاته المدة على الخطوط العريضة للبرنامج الذي سيتم اعتماده من طرف الشبكة خلال الفترة الممتدة من 2021 الى 2025

سعينا من خلال هذا التنظيم الى التعريف بمجهودات الأعضاء أولا، ثم فتح جسور التواصل بين المتدخلين و المهتمين  بمهنة الصحافة من أجل تبادل الخبرات و التجارب في سبيل النهوض بمهنة المتاعب ثانيا، و قد أوصى أعضاء الشبكة الوطنية للصحفيين الشباب خريجي المعاهد و الجامعات بضرورة التمسك بالأهداف المسطرة في القانونين الأساسي و الداخلي للشبكة و كذلك رصد و تتبع الاختلالات التي تقع بجل المؤسسات الإعلامية

– تم انتخابك مكتب تنفيذي. يضم خيرة الكفاءات. الشابة، ما هي أولوياتكم خلال المرحلة القادمة؟

نعم، تم انتخابي نائبة للمنسق العام، كذلك مكلفة بالاستراتيجيات وناطقة رسمية باسم الشبكة الوطنية للصحفيين الشباب خريجي المعاهد و الجامعات و بهذا التكليف نطمح الى تعزيز الرسالة النبيلة التي تحملها الشبكة و اعطاءها طابع ابداعي مميز يشجع الشباب الصحفي على الانخراط بالمكاتب الجهوية من اجل المساهمة في استعادة الوهج المفقود للإعلام النقدي، الإبداعي و الأخلاقي خصوصا

-كيف تقيمين المشهد الصحفي المغربي وهل يمكن ان تشكل الشبكة ملاذا للصحفيين الشباب؟

فكرة “المواطن الصحفي” أوهمت الجميع بأنه بإمكان أي شخص أن يصبح صحفيا بمجرد أنه يمتلك هاتفا موصولا بالإنترنت مما أنعكس سلبا على أصالة المهنة و سلوكياتها ، فمن خلال اللقاءات و التكوينات التي تسهر الشبكة على تنظيمها بجل ربوع المملكة، يسعى الأعضاء الى التذكير بأن مهنة الصحافة ليست ممارسة لهواية تثقيفية بل هي رسالة تعكس المستوى الثقافي و الأخلاقي للمجتمع المغربي

يمكنني القول أن ميلاد هذا التنظيم الوطني هو فرصة للصحفيين الشباب وخريجي المعاهد المغربية من أجل تطوير اليات الترافع لمحاربة كل إساءة للجسم الإعلامي، تطوير مهاراته الإعلامية و تحسين وضعيته الاجتماعية و الاقتصادية

خامسا: كلمة ختامية.

أشكر طاقم الأنباء   24 على اهتمامه بمستجدات الشبكة الوطنية للصحفيين الشباب خريجي المعاهد و الجامعات و أتطلع الى أن يصبح هذا المولود الجديد الأول بالمغرب و افريقيا بتركيزه على خلق جيل صحفي واع ومتمرس

عن أنباء 24

اقرأ أيضا

ذ.عروب:.. الاهتمام بالعنصر البشري مدخل لاستئصال داء البطالة

يسعدنا في موقع “أنباء 24” استضافة المستشار في التوجيه التربوي و الباحث في ماستر السياسات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *