الرئيسية / مجمتع / بعد قضاء ثلاثة أشهر وراء القضبان ،الإمام أبو علين يعانق الحرية

بعد قضاء ثلاثة أشهر وراء القضبان ،الإمام أبو علين يعانق الحرية

غادر صباح اليوم الأربعاء 24 نونبر 2021 ،الإمام سعيد أبو علين أسوار السجن بعد أن أنهى مدة محكوميته بثلاثة أشهر حبسا نافذا.

وكانت المحكمة الابتدائية بمدينة تمارة قد قضت بسنتين حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها عشرة آلاف درهم في حق أبو علين امام واستاذ ومدير مدرسة عتيقة بإقليم كلميم بتهم مخالفة قانون الطوارئ الصحية ،والتنقل بين المدن بدون رخصة ،والتحريض على التظاهر ،والنقاط صور لبيت وزير الأوقاف،قبل أن يتم تخفيف الحكم استئنافيا إلى 3 أشهر وغرامة مالية قدرها 2000 درهم
ويشار إلى ان قضية الإمام أبو عليين الذي اعتقل في الرابع والعشرين من غشت المنصرم عرفت حملة تضامن واسعة من طرف الهيئات الحقوقية والمجتمعية ،التي اعتبرت المتابعة انتقامية ومحاولة لإخراس صوت الإمام سعيد، الذي طالب بتحسين الظروف الاجتماعية لفئة الأئمة والقيمين بالمساجد.

الطيب مؤنس

عن أنباء 24

اقرأ أيضا

شبكة المساءلة الإجتماعية بالمغرب تعقد جمع عام للشبكة من أجل تطوير المساءلة وتفعيلها

تستعد شبكة المساءلة الاجتماعية بالمغرب لعقد جمعها العام يوم السبت 4 دجنبر 2021 بقاعة الخزانة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *